منــتديــات أبـــــواب المعرفة للتعلــــيم الأصيـــــــل
عــزيـزي الــزائر / عـزيـزتــي الـزائــرة يـرجــي الـتكـــرم بتسـجـبــل الـدخــول اذا كـنـت عضــوا معـنــا أوالـتسـجيــل ان لـم تـكــن عضــو وتـرغــب فـي الانـضـمــام الـي منــتديــات أبـــــواب المعــرفـة للتعلــــيـم الأصيـــــــل
سـنتـشــرف بانـضـمامــك الـينــا
ادارةالمنتدى


تركت هوى ليلى وسعدى بمعزل وعدت إلى تصحيح أول منزل،غزلت لهم غزلا دقيقا فلم أجد لغزلي نساجا فكسرت مغزلي . (الغزالي)
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مقاصد القران الكريم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المشرف
وسام النجوم الذهبية
وسام النجوم الذهبية
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 215
نقاط : 3496
تاريخ التسجيل : 26/12/2009

مُساهمةموضوع: مقاصد القران الكريم   الجمعة فبراير 26, 2010 1:25 am

8)

مقاصد القران الكريم

انزل الله تعالى كتابه العزيز هدايه للناس ليخرجهم من الظلمات الى النور في عقائدهم واخلاقهم وعباداتهم ومعاملاتهم لينالوا سعاده الدنيا ونعيم الاخره وليخرجوا من عباده العباد الى عباده الله وحده ومن جور الاديان الى عدل الاسلام وسماحته ومن ضيق الدنيا وانظمتها الجاهليه الى سعه الاسلام وشريعته الربانيه التي لا تحابي طبقه على طبقه ولا جنسا على جنس: وقد جاء القران الكريم لتحقيق مقاصد كثيره منها:
هدايه القران الكريم: تمتاز الهدايه القرانيه بانها عامه تامه واضحه.
أ) اما عمومها فلانها موجهه للناس جميعا فهي لا تنحصر باناس دون غيرهم قال الله تعالى: (( وما ارسلناك إلا رحمه للعالمين)) الانبياء/ 107 . وقال تعالى: (( قل يأيها الناس اني رسول الله إليكم جميعا)) الاعراف 158 . وقال تعالى : (( وإذ صرفنا إليك نفرا من الجن يستمعون القرءان فلما حضروه قالوا انصتوا فلما قضى ولوا إلى قومهم منذرين )) الاحقاف 29 .
ب) واما تمام هذه الهدايه فلانها جاءت شامله لكل ما يصلح الانسان في العقيده والاخلاق والعبادات والمعاملات: فقد نظرت الى الانسان نظره واقعيه فرعت اشواقه الروحيه وحاجاته الجسديه ووضحت صله الانسان بربه وبالكون الذي يعيش فيه وبالمجتمع الذي يتعامل معه واقامت نظام هدايتها في العباده والخلق والتشريع على عقيده التوحيد فلا يعبد الا الله ولا يرجى الا الله ولا يخشى الا الله فيتحرر الانسان بهذه العقيده من اخلاق العبيد واتباع الهوى وموالاه الظالمين وعبوديه الشهوات. وقد شملت الشريعه الاسلاميه جوانب الحياه كلها فنظمت الدوله من النواحي الدستوريه والاداريه وسنت القوانين في المعاملات الماليه الاحوال الشخصيه والعقوبات. ولقد كانت الاحكام التي جاء بها القران الكريم على نوعين:
1- احكام مفصله: كأحكام العباده والمواريث والطلاق وما يتعلق بالاحوال الشخصيه.
2- احكام مجمله: وقد طلب الاسلام من الناس رعايتها ولكن دون تفصيل في اسلوب تطبيقها: كالامر بالحكم بين الناس بالعدل دون النص على انواع المحاكم وكالامر بمبدأ الشورى دون النص على اسلوب معين في الانتخاب.
وقد راعى الاسلام في احكامه العلميه ان تكون مرنه سهله ميسره وترك للمجتهدين الذين يملكون ادوات الاجتهاد ان يستنبطوا الاحكام منها ويغنوا الفقه الاسلامي بما استنبطوا من احكام لمختلف شؤون الحياه . ففصل القران الكريم حيث يحسن التفصيل في احكام المواريث والطلاق وغيرها واجمل حيث يحسن الاجمال في معالم الدين وقواعده الاصليه وترك للعلماء القادرين على الاجتهاد ان يبينوا للامه متقيدين بنصوص الكتاب والسنه مع مراعاه مقاصد الشريعه واحكامها واهدافها الاصليه.
ج) واما وضوح الهدايه القرانيه فقد نزل القران الكريم ايات بينات واضحات مفصلات لا خفاء فيها ولا لبس خاطبت الانسان بعقله ومشاعره باسلوب معجز ببلاغته وحسن بيانه وجمع اسلوب القران بين ذكر العقيده والحكم الشرعي وذكر المثل والقصه لتوضيح قصده وخدمه هدفه وعرض دعوته عرضا رائعا مؤثرا توافرت فيه كل وسائل الايضاح والاقناع: وهو اسلوب معجز ببلاغته واستدلال عميق بسيط يخاطب الانسان من خلال لفت نظره الى ايات الله المبثوثه في الكون الكبير ويدعو النفوس للاستجابه والهدايه باقوى وسائل الاقناع والتأثير .

اعجاز القران الكريم: والمقصد الثاني من نزول القران الكريم اظهار المعجزه الالهيه التي ايد الله بها نبيه صلى الله عليه وسلم وجعلها دليلا على صدق نبوته فقد تحدى الله ائمه البلاغه والبيان ان يأتوا بسوره من مثله فعجزوا وكان ذلك في عصر ازدهار البلاغه والبيان ان ياتوا بسوره من مثله فعجزوا وكان ذلك في عصر ازدهار البلاغه والادب والنبوغ وهم الذين اقاموا المعارض والاسواق لروائع شعرائهم وادبائهم لكي ياتوا بمثله او بمثل لقصر سوره من سوره وما زال عجز المخلوقات قائما عن مضاهاته والاتيان بشيء من مثله هذا بالاضافه الى ما تكشفه العصور المتلاحقه من معجزات القران العلميه والتاريخيه والتشريعيه فلا تبلى معانيه ولا تنقضي عجائبه ومعجزه القران الكريم لم تأت معجزه حسيه تنتهي بانتهاء وقتها كمعجزات الانبياء السابقين عليه الصلاه والسلام وانما جاءت معجزه عقليه متفقه مع دوام رساله محمد صلى الله عليه وسلم وخلودها لتخاطب العقول في كل زمان ومكان.

التعبد بتلاوه القران الكريم:دعا الله تعالى عباده لتلاوه كتابه ورغبهم في الاجر الكبير لمن احسن التلاوه واكثر منها فاذا جمعوا الى التلاه الفهم والتدبر تضاعف ثوابهم. وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من قرأ حرفا من كتاب الله فله حسنه والحسنه بعشر امثالها. لا اقول ألم حرف ولكن الف حرف ولام حرف وميم حرف) رواه الترمذي. وتظهر لهذا الثواب على تلاوة القران الكريم حكم كثيره منها:
أ) تشجيع الامه على المحافظه على القران الكريم ليبقى مصونا من التغير والتحريف الذي اصاب الكتب السابقه فالامه المقبله على كتابها تكثر من تلاوة واستضهار اياته مما يجعلها قائمه على حفظه كاشفه بسهوله لاي محاوله للتحريف او التغيير والتبديل.
ب) تحقيق وحده المسلمين الفكريه والثقافيه واللغويه بوصل الحاضر بالماضي فاجاده تلاوه القران الكريم الذي نزل باللغه العربيه الفصحى تضمن تعلمها وبقاؤها وتحقق الوحده اللغويه زالثقافيه التي تجمع امه الاسلاميه في بلادها المختلفه كما تجمعها في عصورها المختلفه مما يخدم وسائل التعاون والتراحم ويقوي اواصر الوحده بين ابناء الامه الاسلاميه في مشارق الارض ومغاربها.
ج) ترغيب القارىء في فهم معاني القران الكريم وتدبر اياته فتلاوه القران الكريم تعبدا وتقربا الى الله تدعو الى فهم معانيه والعمل بها ومن احسن قراءه كتاب الله لابد ان يرتقى الى تدبره والانتفاع بهديه.


--------------------
المصدر : www.althemar.com

:lol:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://assilcours.ahlamontada.net
 
مقاصد القران الكريم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منــتديــات أبـــــواب المعرفة للتعلــــيم الأصيـــــــل :: منتديات المواد المقررة :: العلوم الشرعية الأصيلة :: الجدع المشترك :: التفسير-
انتقل الى: