منــتديــات أبـــــواب المعرفة للتعلــــيم الأصيـــــــل
عــزيـزي الــزائر / عـزيـزتــي الـزائــرة يـرجــي الـتكـــرم بتسـجـبــل الـدخــول اذا كـنـت عضــوا معـنــا أوالـتسـجيــل ان لـم تـكــن عضــو وتـرغــب فـي الانـضـمــام الـي منــتديــات أبـــــواب المعــرفـة للتعلــــيـم الأصيـــــــل
سـنتـشــرف بانـضـمامــك الـينــا
ادارةالمنتدى


تركت هوى ليلى وسعدى بمعزل وعدت إلى تصحيح أول منزل،غزلت لهم غزلا دقيقا فلم أجد لغزلي نساجا فكسرت مغزلي . (الغزالي)
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفلسفة الحديثة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sanabouhadi



عدد المساهمات : 1
نقاط : 3238
تاريخ التسجيل : 10/01/2010

مُساهمةموضوع: الفلسفة الحديثة   الأحد يناير 10, 2010 8:22 pm

لقد بين بيرغسون في مقال له بعنوان "الفلسفة الفرنسية" (1915: 236- 256) الدور الذي لعبه ديكارت في الفلسفة الحديثة. وكشف بيرغسون في هذا المقال عن مستويات رئيسة في فلسفة ديكارت يقع بعضُها تحت بعض لم تستطع الفلسفة بعده أن تتخلص منها أو تضرب صفحا عنها. ففي مستوى أول تمثل الفلسفة الديكارتية فلسفة الأفكار "الواضحة والمتمايزة"، أي فلسفة خلصت الفكر الحديث من أسر التقليد وجعلته بحثا عن الحقيقة والبداهة. وعندما ننـزل قليلا من هذا المستوى ونشرع في الفحص عن معنى "البداهة" و"الوضوح" و"التمايز" نهتدي إلى أن وراء هذه المفاهيم نظريةً عامة ومفصلة في المنهج. فحينما ابتدع ديكارت هندسة جديدة، وحلل استنادا إليها فعل الإبداع الرياضي، ووصف شروط هذا الإبداع؛ انتهى من ذلك إلى وضع مساطر عامة للبحث أملتها عليه تلك الهندسة التي توصل إليها.

وعندما ننظر مليا أيضا في هذا التوسيع الذي أجراه ديكارت على الهندسة، نهتدي إلى أنه كان يستند إلى نظرية عامة في الطبيعة تقضي بأن الطبيعة آلة عظمى تحكمها قوانين الرياضيات. وبهذا يكون ديكارت قد زود الفيزياء المعاصرة بإطارها الذي تعمل فيه، أي بذلكم الإطار الذي لم تبرح حدوده إلى يوم الناس هذا، وأعطى الناسَ أصل كل تصور آلي للكون.

ونعثر أسفل هذه الفلسفة الطبيعية على نظرية مفصلة عن الذهن، أو عن "الفكر" كما يقول ديكارت؛ أي نعثر على مجهود لرد الفكر إلى عناصر بسيطة. وهو المجهود الذي عبد الطريق أمام أبحاث لوك وكوندياك. ونعثر خصوصا على تلكم الفكرة التي تقول إن الفكر سابق في الوجود، وأن المادة شيء لاحق بعد ذلك أو فائض ولا يوجد إلا من حيث إنه تمثيل ذهني. ومن هذه الفكرة اشتُقت كما لا يخفى على أحد المثاليات الحديثة كلها، وخصوصا مثالية الفلاسفة الألمان.

وتحت فتحت، في عمق نظرية الفكر الديكارتية نعثر على محاولة تروم رد الفكر، أو قسم منه على الأقل، إلى الإرادة. ومن هذه الجهة نستطيع القول إن الفلسفات "الإرادية" التي انتشرت في القرن التاسع عشر ارتبطت ارتباطا وثيقا بديكارت. ولن نتخطى المقصود إذا قلنا إن الديكارتية كانت في مستوى من مستوياتها "فلسفة حرية".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشرف
وسام النجوم الذهبية
وسام النجوم الذهبية
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 215
نقاط : 3857
تاريخ التسجيل : 26/12/2009

مُساهمةموضوع: رد   الإثنين يناير 11, 2010 1:00 pm

الأخت سناء، هذاعمل مميز ،تشكرين عليه،ونرجو أن تساهمي أكثر في هذا المنتدى .


santa jocolor Basketball flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://assilcours.ahlamontada.net
lhachmi



ذكر
عدد المساهمات : 7
نقاط : 3212
تاريخ التسجيل : 15/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: الفلسفة الحديثة   الأربعاء مايو 05, 2010 6:05 pm

بسم الله الرحمان الرحيم
أريد أن أشكر الأستاد على منحه لنا هدا المنتدا الرائعjavascript:emoticonp('Surprised')
منتدا المعرفة فيه جميع الدروس الخاصة بالفلسفة
لمن يريد المعرفة أنصحه الدهاب إلى هدا المنتدى
وشكرااااااااااااااااااااااااjavascript:emoticonp('Very Very Very Happy')اااااااااjavascript:emoticonp('Neutral')ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا–التعريف بالفلاسفة قيد الدرس Neutral javascript:emoticonp('Question')
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفلسفة الحديثة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منــتديــات أبـــــواب المعرفة للتعلــــيم الأصيـــــــل :: منتديات المنطق والفلسفة والعلوم الانسانية :: الفلسفة الحديثة-
انتقل الى: